Masuk

التعلم الإبداعي

حضرت محاضرة عن (أهمية التعلم الإبداعي) في يوم الخميس 26/4/2012 بمبنى كلية التربية بجامعة قطر، حاضر فيها الخبير البريطاني (بول كولارد)، استخلصت منها أن هدف الطريقة: (ليس ماذا أُدرس، ولكن كيف أُدرس؟)، كما أن التعلم الإبداعي هو طريقة تساعد الطالب كثيراً في الاعتماد على الذات، وزيادة روح الإبداع والابتكار وتنمية المهارات،حيث تُعدُ الأكثر في قياس مهارات الطالب، والعمل بروح الفريق الواحد، لكل فكرة علمية يستفيد منها الطالب، فيتم تناولها بمختلف الأفكار والنظريات من تساؤل واستقصاء، يكون مركزها الطالب بدلاً عن المعلم، أما دور المعلم فهو المراقبة والتوجيه مع التدخل إذا لزم الأمر، فالطلاب هم الأساس في الحصة الدراسية ويديرون أنفسهم بأنفسهم من خلال العمل في بيئة مفتوحة، وهنا يكون العمل مفضوحاً وظاهراً للآخرين في شكل مجموعات، فتزيد ثقتهم، وبذلك نكون قد تحصلنا على طلاب إيجابيين لا يعرفون السلبية، وقد يكون مردود الطريقة لا يناسب النتائج، لأن الابتكار ضد النتائج.

قام كولارد في مادة بوربوينت أعدها، بتقسيم طلاب الصف الدراسي الواحد إلى فئتين هما: فئة التعاطف الأقل وهم الطلاب الذين يعملون بشكل فردي، وفئة التعاطف الأعلى وهي الفئة التي تستخدم طريقة التعلم الجماعي، وهنا يرى كولارد أن المدارس التي تستعمل هذا النوع من التعلم هي الأفضل.

هذا النمط يُعتبر نموذجاً من نماذج التعلم الحر الذي ينتمي إلى المدرسة الحرة، والمدرسة الحرة تربي المتعلم على الانفتاح العقلي، وعلى التفكير الناقد لتحرره من التبعية والأفكار الموروثة، لذلك فهي تدربه على أساليب استخدام العقل والمنطق دون الاستعجال في الكشف عن الحقائق. ولا يقتصر التفكير الناقد على نقد ظواهر الأشياء، وإنما يتعداها إلى التفكير في العلل والمسببات، إذن علينا بتوظيف العقل للتفكير الناقد الذي يُعد من متطلبات القدرة على التفكير الإبداعي.

يرى كولارد أن هذه الطريقة وهي (طريقة التعلم الإبداعي) تعطي نتائج أفضل، ولها مزايا تسعد الطلاب، وتزيد من العلاقات بين الطلاب أنفسهم، وبينهم وبين المعلمين والمجتمع الخارجي من جهة أخرى، ولكن على حسب وجهة نظري الشخصية، أنها طريقة (تصلح فقط مع الطلاب الأكثر دافعية) حيث إن الدافعية تحد من التحديات التي تواجه عملية التعلم ليس في دولة قطر فحسب، بل في معظم دول العالم.

http://www.raya.com/site/topics/article.asp?cu_no=2&item_no=640961&version=1&template_id=27&parent_id=23

Berikan komentar

Pastikan Anda memasukkan informasi yang diwajibkan (*). Dilarang menggunakan kode HTML.